دواء ريسبيريدون ( risperidone )

للمشاركة

مقالات ذات صلة

أرسل لنا أستفسارك

Home » المقالات » دواء ريسبيريدون ( risperidone )
كل ما تحتاج لمعرفته عن ريسبيريدون وآثاره الجانبية )

محتوى المقالة أظهار

مقدمة عن دواء ريسبيريدون ( risperidone )

ماهو دواء ريسبيريدون ( Risperidone )

ريسبيريدون ( Risperidone ) هو دواء ينتمي إلى فئة مضادات الذهان antipsychotic غير التقليدية، يُستخدم بشكل رئيسي في معالجة مجموعة متنوعة من الاضطرابات النفسية والعصبية. تم تطوير هذا الدواء لأول مرة في تسعينيات القرن العشرين، وحصل على موافقة إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) في عام 1993.

مقدمة عن الاستخدام 

يستخدم هذا الدواء في علاج الفصام treatment schizophrenia ، وهو اضطراب نفسي مزمن يؤثر على كيفية تفكير الشخص وشعوره وسلوكه. كما يُستخدم لعلاج الاضطراب ثنائي القطب disorder bipolar، الذي يتسم بتغيرات حادة في المزاج تتراوح بين فترات من الاكتئاب والهوس.

بالإضافة إلى ذلك، و يُعتبر خيارًا علاجيًا فعالًا للتحكم في التهيج والسلوك العدواني لدى الأطفال والمراهقين الذين يعانون من اضطراب طيف التوحد.ريسبيبرازول هو دواء يصرف بوصفة طبية ومتوفر في شكل أقراص متحللة عن طريق الفم ومحلول فموي. يُعرف أيضًا باسم العلامة التجارية Risperdal، ويتوفر كدواء عام. يُستخدم أيضًا لعلاج الهوس والأعراض المختلطة لدى البالغين والمراهقين والأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 10 سنوات وما فوق الذين يعانون من اضطراب ثنائي القطب disorder dipolar، وهو اضطراب يسبب نوبات من الاكتئاب والهوس وحالات مزاجية غير طبيعية أخرى.باختصار، ريسبيريدون هو دواء متعدد الاستخدامات يُستخدم في علاج العديد من الاضطرابات النفسية والعصبية، مما يجعله أداة فعالة في مجال الطب النفسي لتحقيق تحسن ملحوظ في جودة حياة المرضى.

ريسبيريدون

كيفية عمل  ريسبيريدون ( Risperidone )

treat risperidone من خلال تأثيره على مستقبلات الدوبامين والسيروتونين في الدماغ، وهما مواد كيميائية تلعب دورًا حيويًا في تنظيم المزاج والسلوك والتفكير. من خلال تعديل نشاط هذه المستقبلات، يساعد في تحقيق توازن كيميائي في الدماغ، مما يؤدي إلى تحسين الأعراض النفسية والعصبية المرتبطة بالاضطرابات التي يُعالجها.

استخدامات دواء Risperidone

ما هي استخدامات ريسبيريدون ؟

  • علاج الفصام treatment schizophrenia : الفصام  Schizophrenia هو اضطراب نفسي مزمن يؤثر على كيفية تفكير الشخص وشعوره وسلوكه. يُستخدم ريسبيريدون لتخفيف الأعراض الإيجابية للفصام Schizophrenia مثل الهلاوس السمعية والبصرية، والأوهام، والتفكير المضطرب. أثبتت الدراسات أن risperidone يساعد في تحقيق تحسن ملحوظ في الأعراض وتقليل نسبة الانتكاس​
  • علاج الاضطراب ثنائي القطب : يُستخدم ريسبيريدون في إدارة نوبات الهوس والاكتئاب المرتبطة بالاضطراب ثنائي القطب. يساعد الدواء في تثبيت المزاج ومنع تقلباته الحادة، مما يساهم في تحسين جودة الحياة للمرضى
  • إدارة التهيج المرتبط باضطراب طيف التوحد : ريسبيبرازول فعال في تقليل التهيج والسلوكيات العدوانية لدى الأطفال والمراهقين الذين يعانون من اضطراب طيف التوحد. يساعد الدواء في تحسين التفاعل الاجتماعي وتقليل السلوكيات المتكررة  والمزعجة
  • علج اضطراب السلوك عند الأطفال والمراهقين : يُستخدم ريسبيريدون لعلاج اضطرابات السلوك الحادة لدى الأطفال والمراهقين، بما في ذلك السلوك العدواني والاندفاعي. يُظهر الدواء فعالية في تحسين السلوك وتقليل نوبات الغضب الشديد و علاج حالات الهوس الحادة

بالإضافة إلى استخدامه في الاضطراب ثنائي القطب، يمكن استخدام risperidone لعلاج نوبات الهوس الحادة في حالات أخرى، حيث يساعد في تقليل النشاط الزائد والأفكار المفرطة و علاج حالات الاكتئاب المقاوم للعلاج

في بعض الأحيان، يتم استخدام risperidone كعلاج مساعد في حالات الاكتئاب التي لا تستجيب للعلاجات التقليدية. يُضاف الدواء إلى الأدوية المضادة للاكتئاب للمساعدة في تحقيق استجابة أفضل.

ريسبيردون و المروف ايضا بـ ( ريسبيبرازول ) هو دواء متعدد الاستخدامات ذو فعالية مثبتة في علاج مجموعة واسعة من الاضطرابات النفسية والعصبية. يتميز بقدرته على تحسين الأعراض وتقليل الانتكاسات، مما يجعله خيارًا مهمًا في الطب النفسي. من الضروري اتباع توجيهات الطبيب عند استخدام هذا الدواء ومراقبة الأعراض الجانبية المحتملة لضمان الحصول على أفضل النتائج العلاجية.

ما هي موانع استخدام ريسبيريدون ؟

risperidone هو دواء فعال يستخدم لعلاج مجموعة متنوعة من الاضطرابات النفسية، ولكن هناك بعض الحالات التي يجب فيها تجنب استخدامه. من الضروري مراعاة هذه الموانع لتجنب المخاطر والآثار الجانبية الخطيرة. فيما يلي بعض الموانع الرئيسية لاستخدام risperidone:

  • الحساسية : يحظر استخدام risperidone في المرضى الذين لديهم حساسية معروفة تجاه الدواء أو أي من مكوناته. الحساسية قد تسبب ردود فعل خطيرة مثل الطفح الجلدي، والحكة، والتورم، وصعوبة التنفس.
  • كبار السن المصابون بالخرف : يجب تجنب استخدام risperidone في كبار السن الذين يعانون من الخرف المرتبط بالذهان. الدراسات أظهرت أن هذا الدواء قد يزيد من خطر الوفاة في هذه الفئة من المرضى، غالبًا بسبب السكتة الدماغية أو مشاكل القلب.
  • الحمل والرضاعة : ينبغي استخدام risperidone بحذر شديد أثناء الحمل والرضاعة. هناك أدلة على أن الدواء قد يسبب مشاكل للجنين، وينبغي مناقشة الفوائد والمخاطر مع الطبيب قبل الاستخدام.
  • الاضطرابات القلبية : مرضى الاضطرابات القلبية مثل أمراض الشرايين التاجية أو فشل القلب يجب عليهم استخدام risperidone بحذر. الدواء يمكن أن يسبب زيادة في معدل ضربات القلب وانخفاض ضغط الدم الانتصابي، مما قد يؤدي إلى تفاقم هذه الحالات.
  • مرضى السكري : المرضى الذين يعانون من مرض السكري أو لديهم عوامل خطر للإصابة بالسكري يجب مراقبتهم عن كثب أثناء استخدام risperidone. الدواء قد يؤدي إلى زيادة مستويات السكر في الدم.
  •  اضطرابات الحركة : الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات حركية مثل داء باركنسون أو متلازمة تململ الساقين يجب عليهم توخي الحذر عند استخدام risperidone، حيث يمكن أن يفاقم الأعراض.

الخلاصة

يجب على المرضى استشارة الطبيب وتقديم تاريخهم الطبي الكامل قبل بدء استخدام risperidone لضمان سلامة العلاج وتجنب المخاطر المحتملة. الالتزام بالتوجيهات الطبية ومراقبة الأعراض الجانبية يمكن أن يساعد في تحقيق أفضل النتائج العلاجية بأقل مخاطر.

ما هي احتياطات استخدام ريسبيريدون ؟

التفاعل مع الأدوية الأخرى

  • مضادات الاكتئاب: قد تزيد من مستويات risperidone في الدم.
  • مضادات الفطريات: مثل الكيتوكونازول، قد تزيد من تركيز الدواء في الدم.
  • مضادات الفيروسات: مثل الريتونافير، يمكن أن تزيد من الآثار الجانبية لـ risperidone.

مراقبة الحالات الصحية المزمنة

  • مرضى السكري : يجب مراقبة مستويات السكر في الدم بانتظام، حيث يمكن أن يرفع risperidone مستويات الجلوكوز في الدم، مما يزيد من خطر تطور أو تفاقم مرض السكري.
  • مرضى القلب: يجب توخي الحذر عند استخدام risperidone لدى المرضى الذين يعانون من اضطرابات قلبية، حيث يمكن أن يسبب انخفاض ضغط الدم الانتصابي وزيادة معدل ضربات القلب.
  • كبار السن المصابون بالخرف: يُحظر استخدام risperidone في كبار السن المصابين بالخرف المرتبط بالذهان، حيث يزيد من خطر الوفاة بسبب السكتة الدماغية أو مشاكل القلب.
  • الحمل والرضاعة: يجب استخدام risperidone بحذر أثناء الحمل والرضاعة بسبب مخاطره المحتملة على الجنين.
  • اضطرابات الحركة: يجب الحذر عند استخدام risperidone لدى الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات حركية، حيث يمكن أن يفاقم الأعراض.

ما هي التداخلات الدوائية لريسبيريدون ؟

ريسبيبرازول هو دواء يستخدم لعلاج اضطرابات نفسية متعددة، لكن هناك بعض التداخلات الدوائية المهمة التي يجب أخذها بعين الاعتبار لضمان سلامة وفعالية العلاج. فيما يلي أبرز التداخلات الدوائية لريسبيريدون:

  • مضادات الفطريات : الكيتوكونازول والإيتراكونازول: يمكن أن تزيد هذه الأدوية من مستويات risperidone في الدم، مما يزيد من خطر حدوث آثار جانبية خطيرة. يجب مراقبة المريض بعناية عند استخدام هذه الأدوية مع risperidone.
  • مضادات الفيروسات : الريتونافير: وهو دواء يستخدم لعلاج فيروس نقص المناعة البشرية (HIV)، يمكن أن يزيد من مستويات ريسبيريدون في الدم ويزيد من احتمالية حدوث آثار جانبية​​.
  • مضادات نفسية antipsychotic : الفلوكستين والباروكسيتين: يمكن أن تزيد هذه الأدوية من تركيز ريسبيريدون في الدم. يجب تعديل الجرعة ومراقبة الأعراض الجانبية بعناية​​​​.
  • الأدوية المثبطة للجهاز العصبي المركزي : المسكنات والمهدئات: مثل البنزوديازيبينات، يمكن أن تزيد من تأثيرات التهدئة لريسبيريدون. يجب استخدام هذه الأدوية بحذر ومراقبة المريض بعناية​​.
  • أدوية علاج ارتفاع ضغط الدم : الأدوية الخافضة لضغط الدم: يمكن أن يسبب risperidone انخفاضًا إضافيًا في ضغط الدم عند استخدامه مع هذه الأدوية، مما يزيد من خطر حدوث انخفاض حاد في ضغط الدم (انتصابي).
  • الأدوية المؤثرة على توازن الأملاح : مدرات البول: مثل الفوروسيميد، يمكن أن تزيد من خطر حدوث انخفاض مستويات البوتاسيوم والمغنيسيوم في الدم عند استخدامها مع risperidone، مما قد يؤدي إلى مشاكل قلبية خطيرة.

الجرعة الموصى بها من دواء ريسبيريدون للاطفال و البالغين

الجرعة لموصى بها للاطفال

تختلف الجرعة الموصى بها من دواء ريسبيريدون للأطفال بناءً على الحالة الطبية والاحتياجات الفردية لكل طفل. يُستخدم ريسبيريدون بشكل شائع لعلاج التهيج المرتبط باضطراب طيف التوحد ولديه فعالية مثبتة في تحسين السلوكيات العدوانية وتقليل التهيج. يُنصح بالبدء بجرعة منخفضة وزيادتها تدريجيًا لتحقيق أفضل توازن بين الفعالية وتقليل الآثار الجانبية. ولابد من استشارة دكتور اطفال كـ دكتور بشير جمعه لتجنب اي مخاطر موافقة للاستعمال غير الصحيح .

الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 إلى 17 سن

 يبدأ العلاج بجرعة منخفضة تتراوح بين 0.25 ملغ إلى 0.5 ملغ يوميًا. يمكن زيادة الجرعة تدريجيًا بزيادات قدرها 0.25 ملغ إلى 0.5 ملغ يوميًا على مدى أسبوعين إلى أربعة أسابيع حتى تصل إلى الجرعة المثلى، التي تكون عادة بين 1 ملغ إلى 2.5 ملغ يوميًا، بناءً على استجابة الطفل وتحمله للعلاج.

الجرعة للبالغين

للبالغين، تُحدد الجرعة الموصى بها من ريسبيريدون بناءً على الحالة التي يتم علاجها، سواء كانت فصام، اضطراب ثنائي القطب، أو اضطرابات سلوكية أخرى. يبدأ العلاج بجرعة مبدئية ويتم زيادتها تدريجيًا بناءً على استجابة المريض وتحمله للدواء.

الفصام

  • الجرعة المبدئية: 1 ملغ مرتين يوميًا.
  • الجرعة المستهدفة: يمكن زيادة الجرعة إلى 2 ملغ مرتين يوميًا في اليوم  day الثاني، ثم إلى 3 ملغ مرتين يوميًا في اليوم الثالث.
  • الجرعة القصوى: الجرعة النموذجية تتراوح بين 4 ملغ إلى 6 ملغ يوميًا.

الاضطراب ثنائي القطب

  • الجرعة المبدئية: 2 ملغ إلى 3 ملغ يوميًا، تُعطى كجرعة واحدة.
  • الجرعة المستهدفة: يمكن تعديل الجرعة بزيادات قدرها 1 ملغ يوميًا على فترات لا تقل عن 24 ساعة.
  • الجرعة القصوى: عادةً تتراوح الجرعة بين 1 ملغ إلى 6 ملغ يوميًا.

ما هي الأعراض الجانبية لريسبيريدون ؟

الأعراض الجانبية الشائعة

  • الدوار والنعاس: قد يشعر المرضى بالدوار أو النعاس، خاصة عند بدء العلاج.
  • زيادة الوزن: يمكن أن يسبب ريسبيريدون زيادة في الوزن، وهي من الآثار الجانبية الشائعة على المدى الطويل.
  • ارتفاع مستويات البرولاكتين: قد يؤدي إلى زيادة هرمون البرولاكتين، مما يمكن أن يسبب أعراضًا مثل تضخم الثديين لدى الرجال وإفراز الحليب عند النساء غير المرضعات.
  • الغثيان والقيء: يعاني بعض المرضى من اضطرابات في الجهاز الهضمي مثل الغثيان والقيء.

الاعراض الجانبية الخطيرة

  • الحركات اللاإرادية: مثل الرعاش أو التشنجات أو الحركات الغير طبيعية للوجه والجسم (تعرف بالآثار خارج الهرمية).
  • متلازمة الذهان الخبيث: وهي حالة نادرة ولكنها خطيرة تتميز بارتفاع درجة الحرارة، وتصلب العضلات، والتشوش الذهني.
  • مشاكل القلب: مثل عدم انتظام ضربات القلب أو زيادة سرعة ضربات القلب.
  • زيادة مستويات السكر في الدم: يمكن أن يزيد من خطر تطور مرض السكري أو تفاقم حالته.

الأعراض الجانبية النادرة

  • الحساسية الشديدة: تشمل الطفح الجلدي، الحكة، وصعوبة التنفس.
  • مشاكل الكبد: قد تظهر علامات تدل على مشاكل في الكبد مثل اصفرار الجلد والعينين (اليرقان).

أهم الدراسات على فعالية ريسبيريدون

تم إجراء العديد من الدراسات لتقييم فعالية وسلامة دواء ريسبيريدون في علاج الاضطرابات النفسية المختلفة. فيما يلي بعض الدراسات الرئيسية التي تناولت هذا الموضوع:

دراسة مقارنة فعالية ريسبيريدون مع مضادات الذهان الأخرى

أجريت دراسة مقارنة بين ريسبيريدون وبلونانسرين لعلاج الفصام، وأظهرت النتائج أن كلا الدواءين كانا فعالين في تحسين أعراض الفصام، مع عدم وجود اختلاف كبير في فعالية الأدوية وفقاً لمقياس الأعراض الإيجابية والسلبية (PANSS)

دراسة على الجرعات المختلفة لدواء ريسبيريدون في علاج الفصام لدى المراهقين

في دراسة مزدوجة التعمية شملت 257 مراهقاً يعانون من الفصام، تم تقييم فعالية وسلامة جرعتين مختلفتين من ريسبيريدون. أظهرت الدراسة أن الجرعة الأعلى (1.5-6.0 ملغ/يوم) كانت أكثر فعالية من الجرعة الأقل (0.15-0.6 ملغ/يوم) في تحسين الأعراض، مع تحمل جيد من قبل المرضى​​

دراسة الفعالية والسلامة في اضطراب السلوك لدى الأطفال والمراهقين:

تم تقييم فعالية ريسبيريدون في علاج اضطرابات السلوك لدى الأطفال والمراهقين في ثلاث دراسات طويلة الأمد. أظهرت النتائج أن الدواء كان فعالاً في تقليل السلوك العدواني، مع تحسن ملحوظ في سلوك الأطفال والمراهقين المعالجين به

المصادر

لمعلومات عن هذه الدراسة : من هنا .

ما هي الأشكال الدوائية لريسبيريدون ؟

ريسبيبرازول، المعروف أيضًا باسمه التجاري Risperdal، يتوفر بعدة أشكال دوائية لتلبية احتياجات المرضى المختلفة. تتنوع هذه الأشكال لتشمل الأقراص، الحبوب المتحللة فمويًا، والمحلول الفموي، مما يسهل تناوله وفقًا للحالة الطبية وتفضيلات المريض. فيما يلي نظرة عامة على الأشكال الدوائية المختلفة لريسبيريدون:

  • الأقراص الفموية : الأقراص القياسية: تُؤخذ عن طريق الفم وتتوفر بجرعات مختلفة تتراوح عادة بين 0.5 ملغ إلى 4 ملغ. تُستخدم الأقراص القياسية في علاج الفصام، الاضطراب ثنائي القطب، واضطرابات السلوك.
  • الحبوب المتحللة فمويًا : الأقراص المتحللة فمويًا: تُعرف أيضًا بالأقراص الفوارة، وهي مصممة لتذوب بسرعة في الفم دون الحاجة إلى الماء، مما يجعلها خيارًا جيدًا للمرضى الذين يواجهون صعوبة في بلع الأقراص التقليدية. تتوفر هذه الأقراص بجرعات مختلفة وتُستخدم لعلاج الفصام والاضطراب ثنائي القطب.
  • المحلول الفموي : المحلول الفموي: يتوفر ريسبيريدون أيضًا كمحلول يمكن تناوله عن طريق الفم باستخدام قطارة أو ملعقة قياس. يُستخدم المحلول الفموي عادة للأطفال أو البالغين الذين يجدون صعوبة في بلع الأقراص أو الذين يحتاجون إلى جرعات مرنة يمكن تعديلها بسهولة.
  • الحقن : الحقن طويلة الأمد: تتوفر حقن ريسبيريدون للمرضى الذين يفضلون الجرعات الدورية أو الذين يجدون صعوبة في الالتزام بتناول الأدوية الفموية يوميًا. تُحقن هذه الجرعات تحت الجلد أو في العضل وتُستخدم لعلاج الفصام والاضطراب ثنائي القطب (disorder bipolar )

كيف يمكن تخزين ريسبيريدون بشكل آمن ؟

  • درجة الحرارة: احفظ الدواء في درجة حرارة الغرفة (20-25 درجة مئوية)، بعيدًا عن الحرارة والرطوبة العالية.
  • الحاوية الأصلية: احتفظ بالدواء في حاويته الأصلية وأغلقها بإحكام.
  • بعيدًا عن الأطفال: خزن الدواء في مكان مرتفع أو مغلق بعيدًا عن متناول الأطفال والحيوانات الأليفة.
  • تاريخ الصلاحية: لا تستخدم الدواء بعد انتهاء صلاحيته. تحقق من التاريخ على العبوة بانتظام.
  • التخلص الآمن: تخلص من الأدوية غير المستخدمة أو منتهية الصلاحية عبر اتباع إرشادات السلطات الصحية المحلية أو استشارة الصيدلي.

البدائل والأسماء التجارية لريسبيريدون

البدائل الدوائية

  • أولانزابين (Olanzapine)
  • كويتيابين (Quetiapine)
  • أريبيبرازول (Aripiprazole)
  • زيبرازيدون (Ziprasidone)
  • كلوزابين (Clozapine)

الأسماء التجارية لريسبيريدون

  • Risperdal
  • Risperdal Consta
  • Risperdal M-Tab
  • Perseris

هل ريسبيريدون من المخدرات ؟

لا، ريسبيريدون ليس من المخدرات. إنه دواء مضاد للذهان يستخدم لعلاج اضطرابات نفسية مثل الفصام والاضطراب ثنائي القطب .disorder bipolar .

متى يبدأ مفعول دواء ريسبيريدون الكامل ؟

يبدأ مفعول دواء ريسبيريدون الكامل عادة بعد 4 إلى 6 أسابيع من الاستخدام المنتظم. يمكن أن يلاحظ بعض التحسن في الأعراض خلال الأسبوع الأول إلى الثاني من بدء العلاج، لكن التأثير الكامل يحتاج إلى وقت أطول لتحقيق الاستقرار في الحالة النفسية للمريض.

1 فكرة عن “دواء ريسبيريدون ( risperidone )”

  1. Pingback: أريبيبرازول و كل ماتريد معرفته عن هذا الدواء | الاستطبابات | الاعراض | البدائل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 فكرة عن “دواء ريسبيريدون ( risperidone )”

  1. Pingback: أريبيبرازول و كل ماتريد معرفته عن هذا الدواء | الاستطبابات | الاعراض | البدائل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

للمشاركة

مقالات ذات صلة

Scroll to Top
معلومات الأتصال
حدد تاريخ وتوقيت الحجز
هل أنت مراجع أم مريض جديد & الطريقة المفضلة لتأكيد الحجز
طبيب اطفال

أكتب أستفسارك للطبيب